البوت نت.. الخطر الصامت على الإنترنت

تاريخ الإنشاء2011-05-11

حين ملأ موقع (ويكيليكس) الدنيا وشغل الناس بأخباره وتسريباته، انشغلت جهة ما بتجييش جيش كبير وإعداد العدة لغزو الموقع وتدميره، ففتحت عليه سيلا جارفًا من الرسائل الإلكترونية مما أدى إلى تضعضع الموقع وتوقفه عدة مرات، والطريف في الأمر أن جنود هذا الجيش العظيم أصغر من أن تُرى، وأخفى من تلمس أو تحس،  وتعرف بين المختصين بـ(البوت)، وتشكل مجاميعها شبكة  تقوم  بهجمات تسمى الهجوم الموزع لإيقاف الخدمة, ويصنف هجوم (البوت نت) على موقع ويكيليكس على أنه من أعلى الهجمات خطورة نظرًا لحجم البيانات الكبير التي تعدت 10 قيقا في الثانية (Gbps10).

ولعل أبسط صورة يمكن نتعرف بها إليه هي  ما نستقبله من رسائل  مزعجة (سبام)  تملأ بريدنا الإلكتروني. إضافة إلى تلك الإعلانات التي تظهر في أجهزتنا بشكل مزعج ودون أن نعلم مصدرها أو كيف نوقفها. والغريب أن هذه الأنواع وغيرها من النشاطات الإلكترونية المزعجة وغير القانونية، غالبا ما تنفذ بواسطة شبكة موزعة بين أجهزة المستخدمين الأبرياء  الذين لا علم لهم بمشاركتهم في مثل هذه النشاطات  وأصبحوا –دون علمهم-جزءا من شبكة (البوتنت)!

 (البوتنت)  (Botents) هي شبكة لمجموعة من الحواسيب التى يسيطر عليها مخالفو القانون, وموجهو الجريمة المنظمة على شبكة الإنترنت, من خلال (البوت) التي هي  برامج  يتم  تنزيلها وتركيبها على الأجهزة المصابة كأشباح رقمية, دون أن يلاحظها أصحاب تلك الأجهزة المصابة، وتدار عن بعد بواسطة خادم التحكم والسيطرة (C2S). وتصبح أجهزة المستخدمين جزءا من تلك الشبكة بسبب عملية تحميل البرامج غير الموثوق بها من مواقع البرامج غير الأصلية (كراك)، أو من ملحقات البريد الإلكتروني. وعادة تأتي هذه البرامج الخبيثة ملحقة مع برامج التشارك في الملفات. ويصعب أحيانا أن يتم اكتشافها من قبل البرامج المضادة للفيروسات. ويعد جهل مستخدمي الإنترنت هو الحلقة الأضعف في مشكلة (البوت نت)، فببساطة يتم إيصال العدوى عن طريق النقر على أحد مواقع الإنترنت المصابة  عمدًا أو دون قصد، وهذا كاف لتوليد عدوى الإصابة بالاشتراك في تلك الشبكات.

تمثل شبكات (البوت نت)  ما يسمى بالتهديدات الصامتة والخفية، وهي تشكل خطورة بالغة لنشاط شبكة الإنترنت في كل يوم. والزيادة المطردة في إعداد (البوت نت)  مع تدهور الاقتصاد العالمي تشكل تهديدا كبيرا للأعمال، والاقتصاد، والحكومات، والصناعات، والأفراد حول العالم .

وحسب تقدير فرق (CERT) في أوروبا والولايات المتحدة، فإنه يوجد حوالي خمسة  ملايين حاسب مصاب في جميع أنحاء العالم ومرتبطة بشبكة البوت، وأن أعلى  خمس   دول مصابة هي: الصين، والولايات المتحدة، وألمانيا، وإسبانيا، وفرنسا, فيما أشار تقرير لأحد المواقع المتخصصة إلى واقع شبكات (البوت نت) في العالم، عندما صنف الدول حسب الشبكات المشتبه بها إلى وجود المملكة العربية السعودية في المرتبة 24 ضمن 25 دولة مدرجة ، وربما كانت الدول العربية في مقدمة هذه الدول المليئة بالشبكات  لأن ثقافة التبليغ عن الجرائم والمشاكل، و الإصابات الحاسوبية  لم تجد طريقها بعد في وعي الإنسان العربي، ولهذا للأسف لا توجد أرقام دقيقة، أو إحصاءات يمكن الرجوع إليها في  هذا الشأن.

ونتيجة لطبيعة (البوت نت)  وانتشارها عبر دول العالم، وصعوبة السيطرة عليها وتتبعها، فإن أفضل الطرق للحماية من تلك الشبكات الضارة هو التنسيق والتعاون بين بلدان العالم من خلال الوكالات الوطنية المعنية بالقوانين المتعلقة بالجرائم الإلكترونية ومقدمي خدمات الإنترنت،  بالإضافة إلى الحاجة الماسة إلى المزيد من التنظيم والهيكلة وزيادة الوعي العام, والمزيد من الموارد البشرية المؤهلة, وكذلك الموارد التقنية.

ولعلي في مقالة الأسبوع القادم بإذن الله أسلط الضوء على طريقة اكتشافها والحد منها في أجهزتنا.

 

إضافة تعليق
الحقول التي بجوارها علامة ' * ' يجب تعبئتها
*
*
*
*
CAPTCHA
تغيير رمز التحققسماع رمز التحقق
 
*

التعليقات

التاريخ: 2017-04-06
الاسم: محمد عقيلان
العنوان: قيمة جدا
التعليق:

شكرا دكتور، بارك الله فيك

التاريخ: 2017-01-15
الاسم: Feras
العنوان: معلومات قيمة
التعليق:

شكر على المعلومات المفيدة

التاريخ: 2011-11-28
الاسم: سمية المالكيً
العنوان: سمية المالكيً
التعليق:

. . . للأسف آعتدنآ على إستخدام الأجهزة المتطورة بدون العلم بتفآصيلها وتكوينآتها لإستدرآك حجم الأخطآر التيً نقع فيها جرآء جهلنآ ، نتمنى أن نكون قآدرين على تخطي الإنتهآكات الحآسوبية بوعي ومسؤولية في المستقبل القريب وننتظر منك أستاذ المسآهمة في إيجاد الحلول لإستئصال تلك المشآكل .. كل الشكر والتقدير

التاريخ: 2011-11-24
الاسم: ghaliat
العنوان: ghaliat
التعليق:

شكر على المعلومات المفيدة ..واللتي كانت واضحه ومبسطه,,جوزيت خيرا

التاريخ: 2011-08-07
الاسم: Tuhra Alhmdi
العنوان: Tuhra Alhmdi
التعليق:

معلومات قيمة , وسوف انتظر مقالك الثاني لطرق الحل لهذه المعضلة

التاريخ: 2011-06-15
الاسم: عبدالله بن عبدالعزيز الغامدي -ماليزيا
العنوان: عبدالله بن عبدالعزيز الغامدي -ماليزيا
التعليق:

كم نحن بحاجة إلى مثل هذه المعلومات الغزيرة في قالب مبسط يفهمه كل أحد من غير المتخصصين في أنطمة المعلوماتية، دائماً تتحفنا بالمعلومة الغائبة وتربطها بالواقع المشاهد في أسلوب فريد تميزت به في مقالاتك في صحيفة الرياض وغيرها. مزيد من المعلومات الإثرائية لثقافتنا المعلوماتية ولك عميق الشكر والتحية عبدالله بن عبدالعزيز الغامدي -ماليزيا

التاريخ: 2011-05-18
الاسم: حفظ الله دار خادم الحرمين الشريفين
العنوان: حفظ الله دار خادم الحرمين الشريفين
التعليق:

مقال رائع جدا دكتور لكن الاجابة ستكون على مقالك حتى الان مستحيلة النت معلومات رقميه منتقلة عبر اجهزة اتصال والعالم في تطور مستمر للااختراق وخلافة ننادي دائمه كما ذكرت بالوعي العام والموارد التقنيه ...........

التاريخ: 2011-05-15
الاسم: ج
العنوان: ج
التعليق:

لأن ثقافة التبليغ عن الجرائم والمشاكل، و الإصابات الحاسوبية لم تجد طريقها بعد في وعي الإنسان العربي فعلا مقال جميل جدا و شكرا على هذه المعلومات التي زودتنا بها جزاك الله خيرا

التاريخ: 2011-05-15
الاسم: أبوسالم
العنوان: أبوسالم
التعليق:

من المهم أن تستفيد جميع الوزارات من هذه المعلومة للتأكد من خلو شبماتها من هذا الخطر الصامت.

الإشتراك بالنشرة الإخبارية
CAPTCHA
تحديث  رمز التحققسماع  رمز التحقق
 
CAPTCHA
تحديث  رمز التحققسماع  رمز التحقق
 
الموقع الجغرافي
المعايير المعتمدة في بناء البوابة
هذا الموقع يدعم متصفحات
أفضل أبعاد للتصفح 1024 * 768
  • W3C2
  • W3C3
  • W3C4
  • W3C5
للشكاوي والبلاغات يرجى التواصل على 19996
(24 ساعة طوال أيام الأسبوع)
للدعم الفني يرجى التواصل على 88888
Ministry of Education call center 19996
24/7
For Technical Support Please Call 88888
الأكثر مشاهدة