افتتح ورشة بناء الممكنات القانونية ..أ.د ناصر العقيلي : نسعى للخروج بنموذج ممكنات قانونية خاص بالجامعات  للدفع بها نحو آفاق أوسع في البحث والابتكار

  03/03/1441




                                PHOTO-2019-10-31-21-38-34.jpg


أكد وكيل وزارة التعليم للبحث والابتكار الاستاذ الدكتور ناصر بن محمد العقيلي، أن وزارة التعليم وبالشراكة مع الجامعات في المملكة، ومراكز الدعم و البحث العلمي، تسعى للخروج بنموذج وطني خاص للجامعات السعودية، يمكنها (قانونياً ) من التوسع في مجالات البحث والابتكار ، وريادة الأعمال.
وأوضح الدكتور  العقيلي خلال افتتاحه اليوم الخميس ورشة عمل بعنوان" مشروع الدراسات القانونية وبناء الممكنات لبرنامج البحث والتطوير والإبداع وريادة الأعمال"
وبحضور وكلاء الجامعات في المملكة ، وعمداء البحث العلمي، وعدد من المختصين ممثلي الشؤون القانونية في الجامعات السعودية، أن الورشة تأتي في إطار المراجعة التي تقوم بها وكالة البحث والابتكار تجاه منظومة البحث والابتكار في الجامعات السعودية، لافتاً إلى أن ما طرأ على منظومة البحث والابتكار في السنوات الماضية من تغيرات ، دون أن يصاحب ذلك أي تغير في الممكنات، واللوائح والأنظمة القانونية، دفعنا لعقد مثل هذه اللقاءات، بهدف الوصول إلى آلية محددة تقود للخروج بنموذج غير مستنسخ داخل الجامعات السعودية لتقوم بأدوارها المناطة بها.
وقال إن ورشة العمل تناولت أربع محاور رئيسية، تتعلق بمنظومة البحث والابتكار في المملكة، والدراسات المرجعية، بعرض أفضل الممارسات والمقارنات والنماذج العالمية في منظومة البحث والابتكار، والتي من خلالها حققت الكثير من الدول قفزات في مجالي البحث العلمي والابتكار، بالإضافة إلى إسهامات تلك الدول في الاقتصاد القائم على المعرفة، مشيراً إلى أن وكالة البحث والابتكار بوزارة التعليم، وبالشراكة مع تلك الجامعات، ومراكز ريادة الأعمال والبحث والابتكار، قامت بتقييم تلك التجارب للاستفادة منها مستقبلاً.‬
وأشار إلى أن بناء الممكنات كاللوائح، والأنظمة سيساعد الجامعات على أداء مهامها وأدوارها الريادية، خاصة بعد النقلة النوعية التي ستشهدها الجامعات بعد اعتماد النظام الجديد لها، مؤكداً أن توفير هذه الممكنات سيدفع الجامعات السعودية للتنافسية بين دول العالم في مجالي البحث العلمي، والابتكار.
واختتم العقيلي حديثه أن الورشة ناقشت أيضاً ما يتعلق بمجالات التطبيق، من خلال بحث أفضل الخيارات المناسبة، مما سينعكس بمشيئة الله خلال السنوات القادمة على أداء الجامعات في المملكة.
إثر ذلك بدأت أعمال ورشة العمل بعرض لمراحل مشروع الدراسات القانونية، وبناء الممكنات، لبرنامج البحث والتطوير والإبداع وريادة الأعمال،  قدمه الدكتور أسامة المؤيد، والأستاذ مشعل الشيخ، كما قدم المستشار والخبير القانوني هادي ملكي تقريراً للوضع الراهن، تلا ذلك عرض لدراسة مقارنة لمنظومة البحث والابتكار لخمس دول هي  ( ماليزيا والصين والمملكة المتحدة وسنغافوره والولايات المتحدة الأمريكية) قدمها الباحث والخبير في شؤون البحث والتطوير ديفيد باغرست.
‏‪‎وفي نهاية الورشة  ناقش الحضور أبرز المحاور و التحديات التي تواجه مشروع الدراسات القانونية، على مستوى الجامعات واقتراح الآليات والتوصيات المناسبة لبناء الممكنات القانونية لبرنامج البحث والتطوير والإبداع وريادة الأعمال، والتي من شأنها تدعيم جهود البحث والابتكار في الجامعات.


     PHOTO-2019-10-31-21-38-52.jpg




قيم هذا الموضوع
Rate this topic
  • 5/3 2 تصويت
    شكرا لك
    قيم هذا الموضوع








    03/03/1441 10:07 م
    التعليقات
    الحقول التي بجوارها علامة ' * ' يجب تعبئتها
    *
    *
    *
    *
    CAPTCHA
    تغيير رمز التحققسماع رمز التحقق
     
    *

    Web Part Manager:You must enable Web Parts by adding a WebPartManager to your page. The WebPartManager must be placed before any Web Part controls on the page.
    1489
    03/03/41
    42.54
    الإشتراك بالنشرة الإخبارية
    CAPTCHA
    تحديث  رمز التحققسماع  رمز التحقق
     
    CAPTCHA
    تحديث  رمز التحققسماع  رمز التحقق
     
    الموقع الجغرافي
    Location
    المعايير المعتمدة في بناء البوابة
    Standards Applied in the Portal Creation
    هذا الموقع يدعم متصفحات
    Supported Browsers
    أفضل أبعاد للتصفح 1024 * 768
    Screen Resolution 768*1024 for Best Viewing Experience
    • W3C2
    • W3C3
    • W3C4
    • W3C5
    للشكاوي والبلاغات يرجى التواصل على 19996
    24 ساعة طوال أيام الأسبوع
    للدعم الفني يرجى التواصل على 88888
    وقت الاستجابة فوري
    Ministry of Education call center 19996
    24/7
    For Technical Support Please Call 88888
    الأكثر مشاهدة