خلال أعمال اللقاء الثالث لوزير التعليم مع مديري الإدارات التعليمية ..د.المقبل: نتائج الاختبارات الدولية والتحصيلية لن تقف عند أبواب الوزارة ..د. السحيمي: هدفنا أن تصل نتائج الاختبارات لجميع المعنيين

  02/12/2019



                                           PHOTO-2019-12-02-18-31-52_1.jpg


قال وكيل وزارة التعليم  للتعليم العام الدكتور محمد بن سعود المقبل:" إن المشهد العام لتنفيذ الاختبارات الدولية والتحصيلية لم يعد كما كان، حيث من الأهمية أن ندرك كيف نستفيد من هذه الاختبارات وتكون عامل دعم حقيقي لنا، ولا نقف عند نتيجة معينة، ونقول هذا موقعنا من العالم دون أن يكون هناك استفادة وتحليل لهذه النتائج بوقفة صادقة، بحيث لا تنتهي عند أبواب وزارة التعليم،  بل تمتد للمدرسة والمعلم والطالب".
جاء ذلك خلال اللقاء الثالث لمراجعة نتائج الاختبارات الدولية والتحصيلية في المملكة، مشيراً إلى أن اختبارات TIMSS التي أقيمت العام الماضي، حققت بعض مانصبوا إليه، من خلال الاستعداد المكثف لها من كافة الإدارات ذات العلاقة، بتوجيهات معالي وزير التعليم، مؤكداً أنه على الرغم من قصر المدة التي سبقتها إلَا أن التجربة كانت ناجحة، وأتت ثمارها ونتائجها  من خلال ما نقف عليه اليوم من تجارب، ومنهجية واضحة رسمت آليات التعامل معها.
من جانبه أكد المشرف العام على إدارة قياس التحصيل الدكتور فهد بن عبدالله السحيمي حرص وزارة التعليم على أن تصل نتائج الاختبارات لجميع المعلمين، وجميع المدارس، ومكاتب وإدارات التعليم بمناطق ومحافظات المملكة، حيث أنهم المعنيين في النهاية بعمليات التطوير والتحسين التي تتم على المدارس.
وقدم د.السحيمي ملخصاً حول نتائج الاختبارات الدولية والتحصيلية، وتطبيقها قبل عام على أكثر من مليون طالب في 18 ألف مدرسة في العلوم والرياضيات والقراءة في الصفوف الثالث والسادس والثالث متوسط، والإجراءات التي اتخذتها وزارة التعليم نظير النتائج التي تم رصدها، مشيراً إلى ما يهدف إليه هذا اللقاء من استعراض لنتائج الاختبارات السابقة، وما ترتب عليها من ورش عمل موسعة لاحقة على مستوى إدارات التعليم، إضافة إلى وضع خطة عمل تضمنت استقطاب متخصصين في القياس والتقويم من إدارات التعليم، وقرابة 96 شخص لحضور ورشة على مستوى الوزارة لمدة يوم كامل، وتسليم كل إدارة تعليم نتائجها بالكامل، وبدء إدارات التعليم بعمل ورش داخلية، كذلك مكاتب التعليم والمدارس، وفق منهجية واضحة تم خلالها تحديد مهام الفرق المشاركة في تنفيذ المنهجية، بدءاً من مدير التعليم ودوره في وضع استراتيجيات من شأنها الرفع من الأداء العام مقارنة بمتوسط الأداء في المملكة، كذلك مديري مكاتب التعليم، والمدارس، والمعلمين، حيث تقوم مكاتب التعليم بمراجعة وضع المدارس ذات المستويات المتدنية وكيف يتم رفعها، كذلك المدارس ذات الأداء العالي وكيف يمكن الاستفادة من تجاربها ووضع خطة إشرافية لمعالجة القصور ووضع الحلول بالتعاون مع مديري المدارس.

        PHOTO-2019-12-02-18-31-52.jpg



قيم هذا الموضوع
Rate this topic
  • 5/0 0 تصويت
    شكرا لك
    قيم هذا الموضوع








    05/04/1441 06:42 م
    التعليقات
    الحقول التي بجوارها علامة ' * ' يجب تعبئتها
    *
    *
    *
    *
    CAPTCHA
    تغيير رمز التحققسماع رمز التحقق
     
    *

    Web Part Manager:You must enable Web Parts by adding a WebPartManager to your page. The WebPartManager must be placed before any Web Part controls on the page.
    1162
    05/04/41
    387.33
    الإشتراك بالنشرة الإخبارية
    CAPTCHA
    تحديث  رمز التحققسماع  رمز التحقق
     
    CAPTCHA
    تحديث  رمز التحققسماع  رمز التحقق
     
    الموقع الجغرافي
    Location
    المعايير المعتمدة في بناء البوابة
    Standards Applied in the Portal Creation
    هذا الموقع يدعم متصفحات
    Supported Browsers
    أفضل أبعاد للتصفح 1024 * 768
    Screen Resolution 768*1024 for Best Viewing Experience
    • W3C2
    • W3C3
    • W3C4
    • W3C5
    للشكاوي والبلاغات يرجى التواصل على 19996
    24 ساعة طوال أيام الأسبوع
    للدعم الفني يرجى التواصل على 88888
    وقت الاستجابة فوري
    Ministry of Education call center 19996
    24/7
    For Technical Support Please Call 88888
    الأكثر مشاهدة