التعليم تشخص واقع تعليم اللغة العربية في الميدان

  16/03/2017


 

                             

عقد المركز الوطني لتطوير تعليم اللغة العربية وتعلمها صباح اليوم الخميس بمقر وزارة التعليم بالرياض  ورشة عمل لتشخيص واقع تعليم اللغة العربية في مدارس التعليم العام ، لتقديم أفضل الحلول التطويرية ، وذلك بحضور ومشاركة أكثر من 60 تربوي وتربوية من مشرفين ومشرفات ومعلمين ومعلمات في اللغة العربية ، وتطرقت ورشة العمل التي دشنها مدير عام المبادرات النوعية بالوزارة  د. أحمد قران بحضور مدير عام المركز الوطني لتطوير تعليم اللغة العربية وتعلمها د. صالح بن فهد العصيمي إلى عدد من المحاور التي تناولت واقع الطلاب والطالبات في تعلم اللغة العربية ، وواقع مناهج اللغة العربية ، وأبرز المشكلات والتحديات التي تواجه الميدان في تعليم اللغة العربية ، كما استعرضت الورشة أبرز الحلول المقترحة والمبادرات والمشاريع التي يمكن أن تعزز من مكانة اللغة العربية في التعليم .
وأكد د. قران  أن المركز الوطني للغة العربية هي إحدى المبادرات التي تبنتها وزارة التعليم في برامج التحول الوطني ، حرصاً منها على تحسين واقع اللغة العربية تعلماً وتعليماً ،  مؤكداً أن تعليم اللغة يعاني ضعفاً  على مستوى المنهج  ، والممارسات التدريسية ، وعلى مستوى المهارات التي يتم إيصالها للطلاب والطالبات ،  وأشار قران في كلمته إلى أن المركز يطمح في إعادة صياغة تعليم اللغة العربية واقعاً وممارسة ، من خلال إضافة بعض التغييرات على المناهج ، وتحسين الممارسات التدريسية من خلال إكساب معلمي اللغة العربية لعدد من المهارات في التدريس الفعال ، وإعادة النظر في آليات التقويم ، وتطوير الأدوات المساعدة في تعليم اللغة العربية ، وأوضح قران أن مركز المبادرات النوعية بالوزارة سيقوم بمتابعة أداء  المركز من خلال قياس مدى التحسن الذي سيطرأ على الميدان في تعلم وتعليم اللغة العربية ومن خلال مؤشرات أداء ستكون مربوطة ببرنامج التحول الوطني في الوزارة وفي المجلس الاقتصادي للتنمية .
من جهته استعرض مدير عام المركز الوطني لتطوير تعليم اللغة العربية وتعلمها د. صالح العصيمي رؤية المركز الوطني لتطوير تعليم اللغة العربية وتعلمها وهي رفع القدرات اللغوية للطلاب والطالبات في التعليم العام والجامعي ، ورسالته نحو دعم الاتجاهات الإيجابية نحو اللغة العربية وتقديم الخدمات الاستشارية والبحوث والدراسات والاتصال بالمناهج والبرامج اللغوية ، والرفع من تأهيل معلمي اللغة العربية في الميدان .
وبين العصيمي أن هذه الورشة التشخيصية هي أولى باكورة المركز ، لدراسة وتشخيص أسباب الضعف الحاصل في تعليم اللغة العربية سعياً للتكامل والتنسيق مع قطاعات الوزارة ، مشيراً إلى أنه ستليها ورش عدة لتطوير اللغة العربية ، وقال العصيمي  إن المركز نفذ هذا العام عدة برامج ومشروعات منها الاحتفال باليوم العالمي للغة العربية ، وإقامة ملتقى معلمي ومعلمات اللغة العربية، وإعداد وتطوير الحقائب التدريبية لأكثر من 100 ألف معلم ومعلمه ومشرف ومشرفه في اللغة العربية .
واختتمت الورشة أعمالها بتشخيص واقع تعليم اللغة العربية من خلال رؤى الميدان عن الطلاب والطالبات ، ومناقشة أبرز المشكلات والتحديات التي يواجهها معلمو ومعلمات اللغة العربية ، كما استعرضت الورشة أبرز المبادرات والمشاريع والأفكار المقترحة من واقع الميدان التربوي وتقديم أفضل الحلول المقترحة لتطوير مناهج اللغة العربية .


 



قيم هذا الموضوع








أخر تحديث 16 جمادى الثانية 1438
التعليقات
الحقول التي بجوارها علامة ' * ' يجب تعبئتها
*
*
*
*
CAPTCHA
تغيير رمز التحققسماع رمز التحقق
 
*

Web Part Manager:You must enable Web Parts by adding a WebPartManager to your page. The WebPartManager must be placed before any Web Part controls on the page.
2649
17/06/38
20.38
الإشتراك بالنشرة الإخبارية
CAPTCHA
تحديث  رمز التحققسماع  رمز التحقق
 
CAPTCHA
تحديث  رمز التحققسماع  رمز التحقق
 
الموقع الجغرافي
المعايير المعتمدة في بناء البوابة
هذا الموقع يدعم متصفحات
أفضل أبعاد للتصفح 1024 * 768
  • W3C2
  • W3C3
  • W3C4
  • W3C5
للشكاوي والبلاغات يرجى التواصل على 19996
للدعم الفني يرجى التواصل على 88888
For Complaints and To Notify Please Call 19996
For Technical Support Please Call 88888
جميع الحقوق محفوظة لوزارة التعليم - المملكة العربية السعودية