وكيل وزارة التعليم للابتعاث د. لينا الطعيمي: في العهد الزاهر تم حوكمة الابتعاث وتطوير إجراءاته وربطها بسوق العمل

  30/11/2019




                          dr-leena.jpg


رفعت وكيل وزارة التعليم للابتعاث الدكتورة لينا بنت محمد الطعيمي، التهنئة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله والشعب السعودي، بمناسبة مرور خمسة أعوام على تولي خادم الحرمين الشريفين مقاليد الحكم في المملكة.
وعبرت الدكتورة لينا الطعيمي عن مشاعر الولاء والمحبة والاعتزاز حيث تمتزج في نفوس الشعب السعودي الذكرى الخامسة للبيعة ، مؤكدةً أن التنمية التي تشهدها المملكة في كافة المجالات أصبحت رقماً صعباً في قائمة معدلات التنمية الشاملة.
وأوضحت أن وزارة التعليم في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، سعت إلى تطبيق حوكمة برنامج الابتعاث، ومراجعة ضوابطه وآلياته، وتطوير جميع إجراءاته وسياساته، الأمر الذي نتج عنه رفع كفاءته التشغيلية وتطوير مساراته المتعددة، وربطها بمتطلبات سوق العمل عن طريق عقد اتفاقيات مع الشركات العالمية في دول الابتعاث لتدريب وتأهيل المبتعثين وتوفير الإرشاد المهني وتقديم الدورات الخاصة بالتأهيل الوظيفي للخريجين تحقيقاً لمعايير الجودة، وانسجامًا مع رؤية المملكة 2030.
وذكرت أن الاحتفاء بهذه المناسبة الغالية يعد تجديداً للعهد والوفاء الذي تسير عليها حكومتنا الرشيدة منذ تأسيسها على يد الملك المؤسس عبدالعزيز آل سعود - رحمه الله – في أسمى صور التلاحم والوفاء بين الشعب وقيادته الحكيمة.
وتطرقت وكيل التعليم للابتعاث إلى ما تحقق من منجزات وطنية كبيرة خلال الخمس سنوات الماضية في مختلف المجالات، وفي مقدمتها منظومة التعليم بشقيه العام والعالي، والتي شهدت حراكاً قياسياً عزز من مكانة الوطن، وساهم في بناء خطط التنمية، لافتةً في هذا الشأن بما صدر مؤخراً عن مجلس الوزراء الموقر باعتماد نظام الجامعات الجديد، والذي يعول عليه في نقل التعليم الجامعي إلى آفاق أوسع وأرحب، بالإضافة إلى أطلاق منظومة سفير2 والتي أتاحت كافة الخدمات الالكترونية المتقدمة للطلاب والطالبات الملتحقين ببرنامج الابتعاث.
ونوهت الطعيمي بما يحظى به التعليم الجامعي على وجه الخصوص من دعم واهتمام القيادة الرشيدة باعتباره أحد الروافد المهمة في رؤية المملكة 2030، والذي يأتي متماشياً مع التوجهات المستقبلية للدولة في تقديم الخدمات التعليمية لأكبر شريحة في المجتمع وهم الشباب بوصفهم حجر أساس التنمية الشاملة، منوهةً بالدعم الحكومي للتعليم، والمتابعة الدؤوبة والمستمرة من قبل معالي وزير التعليم، وقيادات التعليم بالوزارة، الأمر الذي قاد إلى حراك تعليمي غير مسبوق، أسهم في رفع معايير جودة التعليم على المستوى المحلي،  فضلاً عن النجاحات المتواصلة التي تحققت للطلبة السعوديين في الداخل والخارج، ومنها تحقيق مراكز متقدمة في المسابقات والمنافسات على المستويين الإقليمي والدولي.




قيم هذا الموضوع
Rate this topic
  • 5/3 4 تصويت
    شكرا لك
    قيم هذا الموضوع








    03/04/1441 01:10 م
    التعليقات
    الحقول التي بجوارها علامة ' * ' يجب تعبئتها
    *
    *
    *
    *
    CAPTCHA
    تغيير رمز التحققسماع رمز التحقق
     
    *

    Web Part Manager:You must enable Web Parts by adding a WebPartManager to your page. The WebPartManager must be placed before any Web Part controls on the page.
    982
    03/04/41
    196.40
    الإشتراك بالنشرة الإخبارية
    CAPTCHA
    تحديث  رمز التحققسماع  رمز التحقق
     
    CAPTCHA
    تحديث  رمز التحققسماع  رمز التحقق
     
    الموقع الجغرافي
    Location
    المعايير المعتمدة في بناء البوابة
    Standards Applied in the Portal Creation
    هذا الموقع يدعم متصفحات
    Supported Browsers
    أفضل أبعاد للتصفح 1024 * 768
    Screen Resolution 768*1024 for Best Viewing Experience
    • W3C2
    • W3C3
    • W3C4
    • W3C5
    للشكاوي والبلاغات يرجى التواصل على 19996
    24 ساعة طوال أيام الأسبوع
    للدعم الفني يرجى التواصل على 88888
    وقت الاستجابة فوري
    Ministry of Education call center 19996
    24/7
    For Technical Support Please Call 88888
    الأكثر مشاهدة